التقاط

طفولتى
أنا لم أعش طفولتي إطلاقاً إلا وأنا كبير..فأنا الآن اقرأ مجلة ميكي وأتفرج على توم وجيري..وإن كانت عيناي لا تخلوان من النقد ورؤية الهدف..
أما وأنا صغير فحينما كنت في سنة ثالثة ابتدائي اقرأ لأرسين لوبين وشارلوك هولمز..
وفي سنة رابعة وخمسة ابتدائي كنت أقرأ روايات عالمية مترجمة كانت صادرة تقريبا عن مجلة الهلال.. واقرأ مجلة المختار وكنت حريصا على حل اللغز الذي يكون في نهاية الصفحة وتضع الحلول في نهاية المجلة لدرجة أنني مازلت اذكر هذه الألغاز حتى كتابتي لهذه الأسطر..
وفي الصف السادس قرأت للعقاد عبقرية الصديق ولم أخرج من عباءته حتى الآن..
وفي السنوات التالية بدأت أقرأ ما كان يصدر في سلسلة (روايات الجيب), وهي تتراوح بين روايات بوليسية وأخرى بأقلام كبار الكتاب العالميين مثل تولستوي والذي هو صاحب الروايتين الأشهر في الأدب العالمي (الحرب والسلام)، و(أنَّا كار نينا)..ثم الإخوة كارامازوف هي رواية للكاتب الروسي فيودور دوستويفسكي, وقرأت لهول كين, ورايدرهاجرد, وموريس لابلان, وآرثر كونان دويل.
وكنت أدون في مفكرة صغيرة كل كتاب أقرؤه وعدد صفحاته, حتى أعرف حصيلة ما قرأت في نهاية الإجازة الصيفية, وأذكر أنها وصلت في إحدى هذه الإجازات إلى ثمانين كتابا, وهو رقم يعبر عن مدى شهوة القراءة في هذه السن.

قالوا

2 ـ احترس: هذا افضل.. إلا في الحب!
< كل شئ مضحك مادام يحدث لإنسان آخر!
< الناس يكذبون مرتين: لانهم يكذبون وبسبب المرور!
< المناقشة: رجل.. الدردشة: امرأة!
< المرأة تمساح في بحر من الدموع!
< اذا نجح زواج ابنتك فقد كسبت ابنا.. وإذا فشل فقد خسرت بنتا!
< الكسول هو الذي لايمشي في الشمس حتي لايجر ظله وراءه!
< الشيء الذي يتفق عليه كل النساء ويختلف عليه كل الرجال: الزواج!
< أنت تعيش لنفسك ولغيرك ولكنك تتزوج وتموت لنفسك!
< أيام لن تعود: لم يكن يشاركني في سريري أحد!
< المرأة كالبخور لاتظهر رائحته الا اذا دخل النار.. كأبي فروة لايكون لذيذا إلا اذا احترق.. وكالشوربة يجب الا نتركها حتي تبرد!
< الحب زهرة.. والزواج حشرة تأكل الزهرة!
< المرأة الفاضلة كنز مفقود.. ولذلك لايبحث عنه أحد!
< المرأة والقمر كلاهما يعكس نور غيره!
< الصداقة: أحيانا.. الحب: نادر.. الزواج: أبدا!
< الطفل يتعلم في سنتين كيف يفتح فمه.. ويظل طوال عمره يتعلم كيف يقفله!
< المرأة تخاف من كل شيء يقبل القسمة علي اثنين!
< الطموح حياة الرجل.. والرجل حياة المرأة!
< اذا لم يكن المال خادمك.. صار سيدك!
< الحياة جبل كبير من أشياء صغيرة!

التعليقات

Momen Elbardisy الأستاذ الكبير / زهدي
لقد أصبحت الآن جريدتنا اليومية ….الثقافية
قواك الله وأصلح بالك

علاء محمد دة كد انا لم اقراء شيئا…….ليه كدة يا استاذ جمال

Zuhdy Gamalludeen Mohammad كانت هناك عبارة شهيرة جدا في مجلة الهلال..عبارة عن رسم كاريكاتيري لطوغان يصور رجلا تائها وتحته سؤال:أين حسن..فتكون الإجابة ذهب ليبحث عن مجلة الهلال..

17 بيضة على ثلاثة أفراد : لأحـدهم النصف ، و للثاني الثلث ، و للثالث التسع ، على أن لا تكسر منها حتى بيضة واحدة ، وأن تعطي كل ذي حق حقه ، فماذا تعمل ؟.
قد تقول حق الأول يساوي 17 ÷ 2 ، وذلك 8.5 بيضة ، و حق الثاني 17 ÷ 3 ، و ذلك 5,333 بيضة، وحق الثالث 17 ÷ 9 ، وذلك 8999،1بيضة ، ولكن بذلك تكون قد كسرت ثلاث بيضات .

Zuhdy Gamalludeen Mohammad حتى لا أشتت أذهانكم جابهت هذه المشكلة قاضي بغداد ، فحلها حلا لبقا وإليكم القصة :
كان موسى بن شاكر صديقا للخليفة المأمون العباسي ، نشأت بينهما صداقة من أيام الطفولة ، وامتدت إلى عهد خلافة المأمون ، وكان موسى كلما خرج ترك أولاده الثلاثة : محمدا وأحمدًا والحسن في عهدة صديقه ، وقد شاخ موسى وخلف ثروة أنفقها أولاده في خدمة العلم والعلماء ، وكانوا ينافسون المأمون في جمع المخطوطات النادرة، بذل المال في سبيل نقلها إلى العربية ، ولقد برزوا في العلوم الرياضية حتى كانوا في طليعة الرياضيين في زمانهم .
و لما مات أبوهم ترك وصية عهد بتنفيذها إلى المأمون وقبلها أبناءه احتراما لرغبته ، فعهد المأمون بتنفيذ ما يتعلق منها بالخيل إلى قاضي بغداد ، وجابهت القاضي مشكلة ، فقد جاء في الوصية أن نصف الخيل لمحمد ، وثلثها لأحمد ، وتسعها للحسن ، والباقي للقاضي ، فلما عدت الخيل كانت 17 جوادا بلا زيادة ولا نقصان ، فاحتار القاضي ، وتهامس الأخوة بخبث أنهم سيربكونه .
قال لهم تتشاركون في بعض الخيل ؟ فقالوا : لا .
قال : تتبايعون ؟ قالوا : لا .
قال : فما الحل عندكم ؟ قالوا : هي مشكلتك أنت .
فتأكد القاضي أنهم يبغون إحراجه وكان فطنا ذكيا ، فضم حصانه الأشهب إلى خيل موسى بن شاكر ، فصارت 18 حصانا : أعطى محمدا نصفها ، وذلك تسعة جياد ، وأعطى أحمد ثلثها وذلك ستة جياد ، وأعطى الحسن تسعها وذلك جوادان ، فكان مجموع ما أخذوه هو 17 حصانا هي تركة أبيهم ، وتبقى حصان القاضي للقاضي .
فبهت أبناء موسى ، ثم قالوا له : خرجت أنت المغبون ، لم تأخذ شيئا مع أن لك سهما في التركة ‍
قال : ألستم راضين ؟ لا ظالم ولا مظلوم بينكم ؟
قالوا بلى
قال : حسبي ذلك
لقد حل القاضي مشكلته باللباقة ، حيث الفطنة ولا ينفع فيها الحساب

Mohammed Abou Raya الاستاذ الموسوعى زهدى….بسم الله ماشاء الله…قرات عبقرية الصديق للعقاد وانت فى ستة ابتدائى …لقد قرأت ودرست وامتحنت فى الثانوية العامة كتاب عبقرية عمر والى الان هناك بعض الالفاظ والمعانى لم افهمها…مع اننى عقادى الهوى مثل حضرتك

Zuhdy Gamalludeen Mohammad سعادة الدكتور العظيم Mohammed Abou Raya لا زلت اذكر عبارته وهو يعقد مقارنة بين أبي بكر وعمر رضي الله تعالى عنهما حيث قال:لقد آمن أبو بكر بمحمد النبي..أما عمر فلقد آمن بالنبي محمد..
وهناك فرق كبير بين المعنيين..وحينما كانت هذه العبقرية (عبقرية الصديق)مقررة علينا في الثانوية العامة..وكان كتاب الأضواء الخارجي هو العلم في ذلك الوقت بتحليلاته العلمية واللغوية إلا أن مدرسي أدهشه تحليلاتي لكتاب العبقرية..فلقد كنت عاشقا له أيما عشق ومازلت..

Zuhdy Gamalludeen Mohammad مازلت اذكر تحليله الرهيب عند الحديث عن اللحظات الأخيرة لانتقال الرسول صلى الله عليه وسلم حيث قال بنصه بعد أن ذكر الحادثة بتمامها:
حيث يقول:وموضع العجب في هذه الرواية تردُّد السيدة عائشة -رضي الله عنها- في تبليغ أمر النبي بإقامة أبيها مقامه في الصلاة، وقد تكرر الأمر أكثر من مرة.فهذا التردد عجيب من وجوه:عجيب أن تتردد في تبليغ أمر محمد عليه السلام، وهو الزوج المحبوب والنبي المطاع.وعجيب أن تتردد في تبليغه، وهو تشريف لأبيها بمقام كريم تتطاول إليه الرقاب.ويزيده عجباً أن يحدث في شدة المرض والنبي مُجهد يطلب الراحة، وهي أشد نسائه سهراً عليه في مرضه، وأرعاهم له بما يريحه، ويخفف الجهد عنه.نعم إن عائشة – رضي الله عنها – كانت أكثر الناس دالة على النبي وأجرأهم على مراجعته، والتلطف في إبلاغه ما يتهيّب القوم أن يبلغوه. فلئن كانت هي أوْلى الناس أن تطيعه وتبلغ أمره، لقد كانت كذلك تعلم مكانتها عنده ما يبيح لها أن تراجعه وتأمن غضبه، لدالتها عليه وثقته من مضمر حبها له وامتثالها لأمره، إلا أنها قد بلغت مكان الدالة عند رسول الله بما لها من صفات كثيرة غير الصباحة والجمال، وأولى تلك الصفات فرط الذكاء ولطافة الحس وحسن التقدير.وخليق بمن كانت في مثل ذكائها ولطافة حسها وحسن تقديرها أن تفطن إلى الجد في ذلك الموقف العصيب، وفي ذلك البلاغ الخطير
.وهيهات أن تتردد يومئذ عن دلال في غير موضعه، ولأسباب غير السبب الذي يمكن أن يوحي إليها ذلك التردد، ولابد له من سبب عظيم.ولقد كان له سبب عظيم.بل هو أعظم الأسباب التي يمكن أن توحي إليها ذلك التردد، ولولاه لما أقدمت عليه.وما نحسب أن شيئاً حفظته الروايات التاريخية لنا عن ذكاء السيدة عائشة يدل على قوة ذلك الذكاء، كما دل عليه ترددها في ذلك الموقف العصيب.يكفي أن نستحضر اليوم ما قيل عن الخلافة بعد النبي عليه السلام، لنعلم مبلغ ذلك الذكاء العجيب في مقتبل الشباب، ونُكبر ذلك النظر الثاقب إلى أبعد العواقب،ونلتمس لها العذر الذي يَجمُلُ بامرأة أحبها محمد ذلك الحب وأعزّها ذلك الإعزاز.

Zuhdy Gamalludeen Mohammad بالمناسبة قرأ ولدي هيثم ـ فك الله اسره ـ إسلاميات العقاد قبل دخوله الصف الأول الثانوي..وأول كتاب قرأه في الصف الأول الثانوي هو كتاب (اقتصادنا) لمحمد باقر الصدر..

Enas Elsayed سبحان الله تتشابه طفولتنا كثيرا يا سيدي فيما عدا عبقرية الصديق فأنا أعشق القرأه منذ عرفت الألف والباء والسبب ابي رحمة الله فلا أذكر أني رأيته متفرغا داخل البيت في أي يوم بما في ذلك قبل النوم أيضا إلا ووجدته يقرأ أو بجوارة كتاب ومن هنا تعلمت أن الكتاب ثروة وبدأت اقرأ مثله ومنها كتب وروايات وفتوحات اسلاميه ربنا يرحمك يا بابا أنت وكل اموات المسلمين يااااارب

Ammar Alsayed Ammar كالعادة .. ما أن تبدأ في قراءة مقال للعبقري الموسوعي العلامة Zuhdy Gamalludeen Mohammad .. إلا وتجد نفسك مشدوداً مشدوهاً وهو يبحر بك لا تدري إلى أين سوف يأخذك وانت ” سايب نفسك ” .. يستحوذ عليك الفضول أن تعرف إلى أين ينتهي بك بمقاله وحكاياته .. ولا تريد في نفس الوقت ان يتوقف ..

Ammar Alsayed Ammar تخيلوا معي احبائي لو كان لهذا الكاتب الرائع عمود في جريدة يومية كما يقول استاذنا Momen Elbardisy .. فهو جريدتنا اليومية التي اصبحنا ندمن على قراءتها لتعوضنا عن كتاب اعمدة كنا قد تعودنا عليهم مثل انيس منصور ومحمد زكي عبد القادر ومحمد الصاوي محمد وعلي ومصطفى امين ومحمد التابعي وبنت الشاطئ وغيرهم وغيرهم .. بارك الله فيك استاذنا .. فقد عوضتنا والاستاذ الدكتور Mohammed Abou Raya .. عن قراءة الجرائد التي قاطعتها تماما بعد إدمان منذ حوالي سنتين ..

Ammar Alsayed Ammar قالوا ..
التي انهى بها استاذنا مقاله .. بمجموعة من الحكم والامثال الفلسفية .. هي للكاتب والاديب والرحالة ” انيس منصور .. صاحب الصولات والجولات في ادب الرحلات فهو مؤلف اعجب الرحلات في التاريخ واللهم إني سائح والذين هبطوا من السماء والذين عادوا إلى السماء وهو ايضا صاحب المسرحية التي لم اكن املّ مشاهدتها وحتى الآن وهي مسرحية ” حلمك يا شيخ علام ” للمثل الفنان امين الهنيدي ..

Zuhdy Gamalludeen Mohammad الأستاذان الكبيران Ammar Alsayed Ammar.. و Momen Elbardisy ..بصراحة لقد أعطيتموني فوق قدري وهكذا أنتما دوماً..فبالله عليكما رفقاً بي رفقاً..

Ammar Alsayed Ammar يا استاذنا المتواضع هذا اقل بكثير مما تستحق .. ولا نكتب إلا ما نشعر به فعلا .. زادك الله من علمه وفضله ومتعك بالصحة والعافية واراح قلبك وبالك بما تشتهي وتتمني .. اللهم آمين ..

Zuhdy Gamalludeen Mohammad والله يا أستاذنا الفاضل Ammar Alsayed Ammar هذه هي أخلاقكم الطيبة والتي تسيطر عليكم وتتحكم في كل ما تكتبون..والله سبحانه وتعالى اسال أن أكون عند حسن ظنكم بي..

Zuhdy Gamalludeen Mohammad الأستاذ الفاضل Ammar Alsayed Ammar قالوا لأنيس منصور اخذتها أديبة لبنانية وأعادت طبعها في مطابع بيروت طباعة فاخرة وبسعر ارخص واهدت نسخة منها للأستاذ أنيس منصور.. وكلنا عالة عليه في هذا المجال..

Ammar Alsayed Ammar بالفعل يا استاذنا وكانت وما زالت تتصدر معرض الكتاب وسعرها فعلا لا يتناسب مع طباعتها الفاخرة ..

Zuhdy Gamalludeen Mohammad وما جمعته بالنسبة لقالوا ليس من تأليفي ولكنه جمعي الذي جمعت..أما قالوا لأنيس منصور فهو من تأليفه ويدل على عبقريته الفذة..

Said Ahmed El Masry ياسيدي الموسوعي انت مبهر وانت تحضر الماضي الجميل الذي عاشه جيلنا جيل لم يكن فيه بلاي ستاشين ولاغيره انا ابحر معك بشغف شديد في كل ماتكتب بالله ععليك سيدي لاتنقطع عن الكتابة لنا حرصا علي ارواحنا التي انهكها اللظلم والظلام والجهل اكرمك الله مثلما تكرمنا احكي لحضرتك انا كنت الاسبوع الماضي في البحرين تذكرت ان حضرتك كتبت انك كنت هنك سالت نفسي مع انها الزيارة العاشرة تري لوكتب هذا الرجل ماذا يقول رد اله قلبك اليك وحفظه بحفظه الجميل ان شا الله فرج الله كربك ورد ولدك الحبيب الي الي كل احبابه عزيزا قوىا منتصرا

Zuhdy Gamalludeen Mohammad الأستاذ Said Ahmed El Masry في الحقيقة عشت 20 سنة في سلطنة عمان..بنيت مصنعاً وطورت أخرا..

سيبها على الله رااااااااااااااااااااااااااااااااائع ومتألق دائما يا أبا عماد

Elsayed Aboyoussef يا استاذنا الجليل دكتور زهدي، أنت لم تثر فينا شوقا لذلك الماضي الجميل فحسب بل جعلت نفحاته تطوف بنا وتهزنا هزا، كيف كنا وماذا اصبحنا، في ذلك الزمن كان كثير من رؤساء الإدارات في الحكومة توظفوا بالشهادة الأبتدائية لما كان لها من قيمة، لم يكن التليفزيون وجد يعد وكان الراديو يعمل لساعات محدودة وغير متاح الا لمن يقدر عليه، فكانت القراءة الأكثر انتشارا، للاطلاع والمتعة وتمضية الوقت والثقافة جميعا كان الكل يقرأ، وإلا فمن لا يقرأ في زمن العقاد وطه حسين وغيرهم ٠ كنت في الإبتدائية وكانت تصدر جريدة مسائية اسمها البلاغ كان يكتب فيها الدكتور ~ او الدكاترة ~ زكي مبارك مقالة يوم الأربعاء وكانت الجريدة تصل الي يورسعيد في قطار المساء فكنت، ولم ابلغ العاشرة، أخرج ساعة العشاء في عز البرد ابحث عن بائع جرائد لأشتريها، أما روايات الجيب، للأستاذ عمر عيد العزيز أمين فكانت تصدر اسبوعيا بترجمة لرواية كلاسيكية او بوليسية لمشاهير الكتاب العالميين وقد ذكرت حضرتك بعضا منهم، كان العدد بثلاثة قروش وهو مبلغ لا انا ولا اصدقائي نقدر عليه، أتفقنا مع صاحب كُشك الجرائد علي ~ ابونيه ~ بمعني ان نأخذ الرواية بقرش واحد علي ان نردها بحالتها الجديدة في خلال اربعة ايام فإن تأخرنا ندفع الثلاث قروش ولا يتعامل معنا بعد ذلك، والعجيب اننا كنا نستمتع بقراءة رواية مثل البؤساء لفكتور هوجو وتقع في اكثر من خمسمائة صفحة رغم السرعة والضغط لرجاعها في الموعد ٠
هل يقرأ اطفال او شباب اليوم مثلما قرأنا

محمد مطاوع استاذنا الكبير@Ammar Alsayed Ammar فى معرض حديثكم عن رائد أدب الرحلات فى العصر الحديث أنيس منصور هل نسيتم الكتاب الأهم والأشيق له عن هذا الفن “200 يوم حول العالم “

Zuhdy Gamalludeen Mohammad الأستاذ المؤرخ العظيم محمد مطاوع كتاب “200 يوم حول العالم ” كان بالنسبة لي بمثابة أزأزة اللب بجوار الكتب الصعبة التي كنت اقرأها وتعودت عليها..ولعل الأستاذ الفاضل Ammar Alsayed Ammar قصد ذلك الكتاب قي معرض حديثه عند كلامه عن أدب الرحلات..

Ammar Alsayed Ammar استاذنا الجميل محمد مطاوع .. سبقني استاذي الموسوعي Zuhdy Gamalludeen Mohammad بالرد .. وبالفعل فإنك عندما تتحدث عن انيس منصور تجد ان معظم كتاباته ادب رحلات .. ومنها كما تفضلت حول العالم في 200 يوم .. اعجب الرحلات في التاريخ .. بلاد الله خلق الله .. غريب في بلاد غريبة .. يوم بيوم .. وكان عنده مجموعة مقالات عن رحلاته في بلاد التبت ومقابلته للدالاي لاما .. قمة الروعة والاثارة ..

Zuhdy Gamalludeen Mohammad في يقيني اعظم رحلة قام بها أنيس منصور كانت تلك السياحة في شخص العقاد والتي اسفرت عن كتابه (في صالون العقاد..كانت لنا ايام)..فهو سيرة ذاتية لأنيس منصور من خلال العقاد..

Mohammad Fikry Al- Sharawy قرات عبقرية عمر فى ثانوية عامة … وقراتها ثلاث مرات تقريبا او اكثر حتى احاول فهم العقاد ولازلت اتذكر كلمة ثبر غورة وهو ليس بالخب ولكن الخب لا يغلبة وتراة ماشيا كانه راكبا … فعلا لقب استاذنا الموسوعى لا يسعك حقا

محمد مطاوع أساتذتنا المكرمين منكم نستفيد نحن فى معرض حدثنا عن نمط أدبى معين له خصائصه المميزة وله رجالاته عبر التاريخ فى تراث كل أمة فأسفار جليفر لاقت إعجاب الكثيرين ، وللعرب بصمات هائلة فى هذا النوع من هذا الأدب فلا ننسى رحلات ابن بطوطة والرائع ابن حوقل فى المسالك والممالك واستاذه الإصطخرى ، والمسعودى فى مروج الذهب والمقدسى فى أحسن التقاسيم فى معرفة الأقاليم حتى الفارسى ناصر خسرو فى كتابه سفر نامه ، كلها تراث عربى فى مجال ادب الرحلات

محمد مطاوع فكتاب انيس منصور فى هذا الشأن هو معنى بهذا الفن فى رحلاته فى جنوب شرق آسيا والهند والصين والأكلات الغريبة ( النمل المقلى) وفعلاً كما ذكر استاذنا عند زيارته لإقليم التبت ومقالبته للدلاى لاما زعيم التبت وما قام به من اسنكشافات كانت بمثابة سبق صحفى

Zuhdy Gamalludeen Mohammad الأستاذ محمد مطاوع ـ ويكيبديا الفيس ـ تنكشه بكلمة إلا وتلاقي سيالا من المعلومات ينهمر عليك من كل جانب وفي كل اتجاه…

Mohammad Fikry Al- Sharawy لم يحدثنا احد عن عبد الرحمن الشرقاوى فكم اعشق هذا الرجل وكلما اقرا له احس انه كان اديب وفنان رائع يمسك بالقلم … الكلمة نور بعض الكلمات قبور .. الكلمة حصن الحرية ان الكلمة مسئولية .. الحسين ثائرا والحسين شهيدا …

Mohammad Fikry Al- Sharawy اعتقد ان ادب انيس منصور هو من نوعية الادب الخفيف الرشيق فالرجل كان يملك رشاقة فى الكتابة واسلوبة سهل الهضم … واعتقد ان الادب كالغذاء … فقد تحتاج احيانا لوجبات دسمه وتحتاج مرات الى وجبات خفيفة او بعض التسالى وكما قال الاستاذ الموسوعى انيس منصور وكتاب ٢٠٠ يوم حول العالم كان كيس لب بالنسبه للادب العالمى والمحلى الذى تفضل بقراءتة

محمد مطاوع ولقد كتبت تصوراً للمدرسة العربية الإسلامية فى مجال هذا الفن ولكن حال انقطاع التيار الكهربائى لشرف نشره وها أنا أعيد ما كتبته ، هذه المدرسة شيقة ممتعة رائعة ، خالبة للب ، فحين يموج الرحالة العربى بك البحار ، ويقطع الفيافى والصحارى ، وينزل السهول والربوع ، ويصعد الجبال والهضاب …حينئذ لا يستمتع القارئ بوجبة دسمة من براعة الوصف ، وغرابة الآثار، وعرض الثقافات ، وطرافة المواقف فحسب ، بل يجد فيضاً من تنوع العلوم (المحشوة) داخل متعة السفر …فابن حوقل والأصطخرى والأدريسى ( نزهة المشتاق فى اختراق الآفاق) يقدمون لك معلومات جغرافية معتبرة ناهيك عن الأدب …ناصر خسرو رحالة مؤرخ لا تغنيه أوصاف البلاد عن عرض تاريخها ، المسعودى مؤرخ رحالة ، لا توقفه مهنته كمؤرخ أن يعرض غرائب البلاد ويصف أحوالها ، ويعرض بديع الشعر وحكم العرب فى مرجعه الكبير (مروج الذهب ) ..أما ابن جبير دا ما لوش حل فهو الرحالة الفيلسوف الذى خلط الرحلات بالحكمة ، ولا يقتصر أدب الرحلات على الواقعية بل تعداه إلى المغامرات التى تختلط بها الإسطورة بالخطورة ، فرائعة السندباد البحرى تم ترجمتها لكل اللغات وتم معالجتها درامياً ولاقت شهرة كبيرة طالت أفلام الخيال العلمى وتفوقت على الأعمال المرعبة للروائى التشيكى كافاكا

Zuhdy Gamalludeen Mohammad الأستاذ Mohammad Fikry Al- Sharawy كان عبد الرحمن الشرقاوي من الأدباء المصريين الذين طرقوا كثيرا من المجالات الأدبية من الشعر والمسرح والمسرحية الشعرية والقصة القصيرة، والرواية…يتناول أدب عبد الرّحمن الشّرقاوي فنونه المتعددة من القصائد الشّعرية والمس..

Zuhdy Gamalludeen Mohammad کانت رؤية الشّرقاوي في کل منتجاته الأدبية، رؤية سياسيّة اجتماعيّة، يری القرية من خلال کفاح أهلها في سبيل العيش، وکفاحهم الاقتصادي مرتبطة بالسياسة الظالمة في عهد صدقي.
في الحقيقة کان الشّرقاوي أول من جعل موضوع القرية والفلاحين موضوع رواياته ويقارن قريته بالقری الأخری، يکتب عن قضايا الواقع في مجتمعه، يعتقد بالإصلاح المجتمع وتغيير النظام الفاسد ويستمر بالحديث عن هذه الوقائع الاجتماعيّة والسياسيّة طوال حياته، يؤمن بوظيفته في الحياة وينظر إلی الطبيعة الإنسانيّة نظرة الإصلاح ويری أنّ الإصلاح تغيير الأنظمة الفاسدة مما هو في دائرة الأمکان

Zuhdy Gamalludeen Mohammad كانت أشعاره يجمعها ديوانان:أولها: ديوان شعر يحمل عنوان قصيدته الشهيرة “من أب مصري إلی الرئيس ترومان”.
الثاني: يضم مسرحيته من فصل واحد ومجموعة قصائد “تمثال الحرّية” و”قصائد منسيّة.”
في مجال المسرح
“مأساة الجميلة”، 1962م، “الفتی مهران” 1966م، “تمثال الحرّية” 1967م، “وطني عكا”، 1969م، “الحسين ثائراً والحسين شهيدًا”، 1969م، “النّسر الأحمر”1976م، و”أحمد عرابي زعيم الفّلاحين”، 1985م.
في مجال القصّة القصيرة والرواية :
تضمن مجموعيتن، المجموعة الأولی: نشرت تحت عنوان “أرض المعركة” والمجموعة الثانيه: نشرت تحت عنوان “أحلام الصغيرة”.
كتب عبد الرّحمن الشّرقاوي أربع روايات عن القرية:”الأرض” 1954م، “شوارع الخليفة” 1957م، “قلوب خالية” 1957م، “الفّلاح” 1980م.

Zuhdy Gamalludeen Mohammad رواية الأرض
إنّ رواية الأرض من أهم أعمال الشّرقاوي حيث نشرتها جريدة المصري سنة 1953م، وتحتّل هذه الرواية مکانتها الهّامة والفنيّة من حيث البحث عن الوقائع الاجتماعيّة والسياسيّة في القرية المصريّة.
إنّ «حکاية الأرض تحدث في سنوات الثلاثينات بين عامي 1932- 1933م ، خلال السنوات الحاکمة في مصر حيث يتحكم “صدقي” ديکتاتور “الملک فؤاد” … وأحداث القصّة تدور في القرية التي تشهد صراعاً حقيقياً بين الفلاّحين الذين يفلحون الأرض وهؤلاء الذين يستغلونها دون أن يعملوا ويبدو الاستغلال في صورة کثيرة، ضرائب، بيع، شراء منتجات الأرض و يشتد النضّال من أجل الحصول علی الماء للأرض.» أدب عبد الرّحمن الشّرقاوي، ص279.
وفي الجزء الثاني من رواية الأرض نصل إلی أَوجه النضال ومحاولات نزع الملکية والمقاومة السرّية واشتراك النساء في النضّال وحبس الرّجال …

محمد مطاوع أما الآن فقد تحول أدب الرحلات من مقرؤ إلى مرئى بفضل بدعة الأفلام الوثائقية وتحولنا من متعة القراءة إلى ملل المشاهدة

Mohammad Fikry Al- Sharawy حضرتك وضعت ترجمة وافيه للاستاذ عبد الرحمن الشرقاوى رحمه الله زادك الله معرفة وعلما ونفعك الله بها … خالص تحياتى استاذى العزيز اطال الله فى عمرك وزادك حسنا واحسانا Zuhdy Gamalludeen Mohammad

Zuhdy Gamalludeen Mohammad لا لا لاا لم اضع ترجمة ولكنني اختزلت سيرته والتي لال تقل عن مائة صفحة كتبتها عنه وعن أعماله الشعرية الأدبية والقصصية و و و و ..احب اعماله كثيرا بصرف النظر عن انتماءاته السياسية والتي كنت اختلف فيها معه..وفي يقيني كتاب أئمة الفقه التسعة من أروع ما كتب..
كتاب أئمة الفقه التسعة، لمؤلفه عبد الرحمن الشرقاوي، صفحات من حياة الأئمة الكبار أبي حنيفة ومالك والشافعي وأحمد وغيرهم
يروى الشرقاوي سيرة الأئمة بوضع تجربة كل إمام في سياقها التاريخي، مما يسهل على القارئ استيعاب جوانب الشخصية وفهم مواقفها.
فأراد الشرقاوى أن يقدم نماذج نشأت من أهل البلاد المفتوحة من العلماء والفقهاء الذين أثرى بهم الفقه الاسلامى. ومن خلال سيرة الأئمة التسعة أفاض الشرقاوى فى سيرة من ظلمهم التاريخ منهم، أو من تم تصويره بغير صورته، أما المعروفون منهم الذين كُتب عنهم الفيض الكثير، فقد اكتفى الكاتب بالوقوف على مواقف له غير معروفة، كما غلبت روح الشرقاوى الأدبية فى عنونة الفصول، فكل إمام له نعت يخصه ويدل عليه وحده ويجعل سيرته أقرب إلى قصص الفرسان، فالإمام أبوحنيفة النعمان هو «الإمام الشهيد»، والعز عز الدين عبدالعزيز «سلطان العلماء»، والشافعى هو قاضى الشريعة و«خطيب الفقهاء»، وابن حزم هو «أديب الفقهاء»، أما الإمام جعفر الصادق، فكفاه اسمه الصادق ليكون اللقب الدال عليه.

محمد مطاوع فى عمله الحسين ثائراً شبه الشرقاوى الحسين بالثائر جيفارا !

Ammar Alsayed Ammar وكتب عبد الرحمن الشرقاوي رواية الشوارع الخلفية .. والتي تدور في الحي الشعبي الحلمية الجديدة وتتناول حال المجتمع المصري في فترة ما بعد ثورة 1919وهي الفترة التي تناولها نجيب محفوظ من خلال رواياته زقاق المدق والثلاثية والحكيم في روايته عودة الروح ..
كذلك من العلامات البارزة للشرقاوي رواية الارض .. وايضا كتابه ” عليّ إمام المتقين ” الذي قرأناه مسلسلا على صفحات الاهرام ..

Mohammad Fikry Al- Sharawy ممكن اعرف اية كانت انتماءات عبد الرحمن الشرقاوى السياسية … لانى تقريبا واضح من كتاباتة انه اشتراكى بنظرة اسلامية

Mohammad Fikry Al- Sharawy فهل هو فعلا هكذا … وهل كان له عمود يومى او كتابات فى الجرائد وماهو موقفة السياسى مثلا من زيارة القدس واتفاقية السلام كامب ديفيد

Zuhdy Gamalludeen Mohammad الشرقاوي اشتراكي بنظرة اسلامية وهو إلى الشيعة أقرب وهذا التوجه الفكري عنده هو الذي جعلني اتخذ منه موقفا محددا وإن كنت لا أغمطه حقه كمفكر اثرى الحياة الأدبية..

Mohammad Fikry Al- Sharawy فحضرتك ذكرت انه صحفى فى الترجمة المخترة للاديب الراحل

Zuhdy Gamalludeen Mohammad بعد تخرّجه من كليه الحقوق عام 1943م، إشتغل بالمحماة لمدة عامين، عمل مفتشاً لتحقيقات بوزارة المعارف العمومية واستقال عام 1956م، ثم تفرّغ للعمل الأدبي بجريدة الشعب، ورأس تحرير مجلة الطليعة الشّهرية التي كان يصدرها إتحاد خريجي الجامعة عام 1945م، حتّي أغلقت عام 1946م.
شارك في تحريرالصفحة الأدبيّة لجريدة “المصري” ونشر فيها الكثير من القصص والمقالات والقصائد وأشرف علی الصفحة الأدبيّة بجريدة “الشّعب” ثم جريدة “المجمهوريّة” وخاض علی صفاتحها معارك كثيرة دفاعاً عن الشعر الحديث.
ثم عيّن رئيساً لمجلس إدارة موسسة، “روز اليوسف”عام 1971م، وعيّن سكرتيراً لمجلس الأعلی لرعاية الفنون والآداب والعلوم الاجتماعيّة بدرجة وزير 1977- 1979م، ثم تفرّغ لكتابة في جريدة “الأهرام”، 1971م.
حصل علی جائزة الدولة التقديريّة في الأدب ونال وسام الآداب والفنون من الطبقة الأولی عام، 1974م.
إنتخب رئيساً لمنظمة تضامن الشّعوب الإفريقيّة والآسيويّة في مؤتمر عدن عام، 1981م.
ترجم قصيدة إسمها “عيون الزا” من أشعار، أرجوان ونشرتها مجلة “رابطة الشباب” التي كانت تصدرها الوفدية …وقد أرسل إليه “د. طه حسين” بعد ترجمه هذه القصيدة تحيّة طيبّة شجّعته علی ترجمة قصائد أخری.

Mohammad Fikry Al- Sharawy والله حرام الى زى حضرتك يكتب لنا على الفيس بوك او من خلال مواقع النت وانصاف المتعلمين والجهلة يملؤا الساحة فى الاعلام والصحافة والله انى اتقيا عندما اقرا مقال لحمدى رزق مثلا او غيرة حتى مما لا اتذكر اسمائهم واعرف فقط اشكالهم من الصور … لن ينصلح حال مصر الا عندما يقود المثقفين الحقيقين والمتعلمين واصحاب الخبرة القاطرة … اما لو تركنا البلاد يقودها شاويش او جاهل … سيحول الشاويش كل شيىء لصالحة وحتى القانون والقضاة سيحولهم لقوة بطش بدل من قوة عدل فى يدة .. وبالطبع سيصفق له الحاهل ونصف المتعلم فى وسائل الاعلام والصحافة … وهنا نحن فى دوائر مفرغة الى الاسفل والاسفل

Zuhdy Gamalludeen Mohammad قد منُع الشّرقاوي من الکتابة أکثر من مرّة وفي الحقيقة يرجع إتجاهه الأدبي إلی جذور أفکاره.
وفي تلک الفترة قويّت الحرکة الشيوعيّة وحاولت أن تجد لها أنصاراً في الوطن العربي وتأثر بعض الشّعراء وفي مقدمتهم الشّرقاوي.
إنّ عبد الرّحمن الشّرقاوي کشعراءِ جيله تأثر بالشيوعيّة وإنتمائه إلی اليسار حيث کان عضواً في جماعة أنصار الإسلام اليساريّة آنذاک، لکنّه في تصريحاته الأخيرة في أواخر حياته کان يؤكد عدم انتمائه للشيوعيّة في أي وقت مضي،… وکرّر ذلک أيضاً في لقاءات معه بأجهزه الأعلام المصري والعربي..

Mohammad Fikry Al- Sharawyحضرتك بردة لم تذكر توجهاتة السياسية هل هو كان ناصرى كمعظم ابناء عصرة … ام كان لة توجهات اخرى مختلفة

Zuhdy Gamalludeen Mohammad كان ينتمي إلى المذهب الشيوعي ..أما الناصرية كحركة فلقد ولدت بعد عبد الناصر..وللأمانة يقول ابنه د. شريف الشّرقاوي حول أيامه الأخيرة:«کان في الأيام الأخيرة دائم الصّلاة والبکاء عند سماعه للقرآن..

Zuhdy Gamalludeen Mohammad ارجو الانتباه..اقول ينتمي إلى المذهب الشيوعي وليس إلى الفلسفة الشيوعية..

Mohammad Fikry Al- Sharawy يعنى هو كان يسارى بصبغة اسلامية … لان هناك خلط كبير بين الشيوعية واليسار … مع ان التاريخ يذكر كثير من الصراعات السياسية بينهم خصوصا فى روسيا البلشوفية … وفرنسا وبعض الدول الاخرى … التى طغت فيها الشيوعية وافكارها الشمولية والمركزية فى الحكم على الافكار اليسارية بجعل المجتمع اكثر عدالة وتقليل الفوارق ومزيد من المكاسب للففراء والطبقات الكادحة …

Zuhdy Gamalludeen Mohammad صحيح كلامك

Zuhdy Gamalludeen Mohammad قال احد رواد مذهبه عنه:
(کان عبد الرّحمن الشّرقاوي واحداً من الکتاب العرب المسلمين الذين فهموا الإسلام علی حقيقته … فقد أدرك أنّ جوهره هو مساندة الفقراء والمستضعفين في الأرض … وهو القائل: لوکان کارل مارکس قرأ القرآن ودرس السّنه المحمّديّة لمّا أحتاج أن يؤلف رأس المال)..

Zuhdy Gamalludeen Mohammad االشيوعية لها وجهين..وجه فلسفي ويتمثل في إنكار وجود الله..ووجه مذهبي ويتمثل في التفسير المادي للتاريخ..وانتماء الشرقاوي كان للمذهب الشيوعي والذي اخذ بعد ذلك صبغة اليسار وانتهى بحسن الختام ..اللهم ارزقنا حسن الخاتمه..ولكن كتاباته سوف تبقى شاهدة عليه..

عمرو عفيفى م.Zuhdy Gamalludeen Mohammad
التعليقات سحبت من حضرتك الوقت
اين منشور اليوم
نحن فى الانتظار
جمعه خير وسعاده باذن الله

Zuhdy Gamalludeen Mohammad هههههه..فعلا لم اكتبه لأن التعليقات مهمة جدا..اعطني الفرصة..شكرا لمتابعتكم إياي..

Mohammad Fikry Al- Sharawy التفسير المادى للتاريخ قائم على نظرية المادية الجدلية المطورة من جدلية هيجل الالمانى .. زدنا يا استاذ زهدى فى هذا الموضوع

Zuhdy Gamalludeen Mohammad ايوا رجعنا لقوانين الديالكتيك..من انت يا سيدي Mohammad Fikry Al- Sharawy

Mohammad Fikry Al- Sharawy فعلا انا قرات شوية فى الموضوع دة ومفهمتش كتير منه والى فهمتة فى الاخر فى جدلية هيجل ان الفكرة بتولد نقيضها وبكدة يحدث الصراع وتطور الافكار وتظهر الفكرة الثالثة والى فهمتة من فلسة المادية الجدلية هو صراع الطبقات التاريخى يعنى صراع الارستقراط مع البرجوازيين افرز طبقة العمال الكادحة البروتاريا .. لو كتبتة صح وصراع البروتريا مع البرجاوزيين افرز الشيوعيين … كدة انا فهمت صح ولا بخربط

Zuhdy Gamalludeen Mohammad ههههههههه…هذا الذي قلته سيادتكم هو قانون الديالكتيك الثالت..اشهد لك باالتمكن والاقتدار لأنك لخصته بأسلوب سلس وبسيط يفهمه القارئ العادي..

Mohammad Fikry Al- Sharawy انا بالنسبالك تلميذ فى الروضة يا استاذنا … وبحاول يعنى اعرف النظريات الفلسفية دية الى قامت عليها الشيوعية … وانا بصنف نفسى قارىء عادى … لان بينى وبين المثقفق الحقيقى سنين ضوئية

Mohammad Fikry Al- Sharawy ولما عرفت حضرتك كمان … الفارق الى كنت حطة بينى وبين المثقف زاد … لان عرفت ان المشكلة مش فى المعرفة بس لا المشكله فى البحث كمان والمصادر والخروح بنتائج … زى ما خضرتك عرض موضوع البلقليط على ما اتذكر … وبشارة الكتب المقدسة بالرسول الخاتم محمد صلى الله عليه وسلم .. وكيفية الخوض فى النصوص واللغه … وموقف الكنيسة واحترامها لابحاثك … الموضوع طلع كبير وانا مكنتش عارف

Zuhdy Gamalludeen Mohammad هذه الأبحاث حصيلة دراسات استمرت لأربعين سنة متوالية يمكنك الاطلاع عليها في موقعي الاليكتروني http://zohdii.com/page/2/

صيحة الحق – صفحة 2 من 4 – موقع المهندس زهدي جمال الدين للدراسات الإسلامية

zohdii.com

Mohammad Fikry Al- Sharawy شرف لى انت ترسل لى هذا الرابط…. اشكرك كثيرا سيدى الفاضل Zuhdy Gamalludeen Mohammad

محمد مطاوع أيه يا عم زهدى العظمة دي ….دا الواحد أكتشف أنه سقيم عليل أمام سامق جليل …دا أنا يا جماعة بعد تَح ونتح وكَحِِ ونَفخ ..يا دوب مقال مقارنة فى استراتيجية الانسحاب بين خالد بن الوليد وسعد الدين الشاذلى حاولت نشره فى المجلات المعتبرة لم يكلفوا أنفسهم حتى مجرد الرد فضلاً عن الرفض ، والعمل الثانى فى طور الإنشاء بعنوان (السراب المرعب ) وعند اكتماله ضاع من ذاكرة الجهاز !!!

6625.imgcache

طفولتي كانت موزعة بين المدينة والريف حتى نهاية الدراسة الثانوية, الأشهر الدراسية التسعة في الإسكندرية, وشهور الإجازة الصيفية الثلاث في قريتنا بمحافظة الغربية بريف مصر..فأنا طنطاوي الأصل اسكندراني النشأة رشيدي الإقامة.. ومازال التراث الفكري والأدبي والثقافي والذي كان يصاحب الموالد بالقرية مازال محفورا في ذهني حتى الآن وذلك عندما كنت أحضرها وأنا صغير على الرغم من أن نشأتي الدينية كانت في الاتجاه الأخر..
وكنت قد حفظت القرآن الكريم وأنا في التاسعة من عمري.. ولم أكن أعرف معني كلمة واحدة مما أقول.. وانتقلت من القرآن الكريم إلى قصائد المتصوفين والي مدائح الرسول صلى الله عليه وسلم .. فحفظت( البردة) للبوصيري.. وأنا لم أسمع بشوقي أمير الشعراء.. ولا أعرف قصيدته( نهج البردة) إلا بعد عشرات السنين..
كنت أقرأ وأقرأ واستمتع وأطلب المزيد.
وعرفت الفيلسوف الألماني اوزفالد اشبنجلر فيلسوف الحضارة الغربية وقرأت ما كتبه عبد الرحمن بدوي عنه.. قبل أن أقرأ سطرا واحدا للمؤرخ المصري عبد الرحمن الرافعي.
وقرأت للمؤرخ الانجليزي توينبي قبل أن أقرأ للمؤرخ شفيق غبريال.. والدكتور علي إبراهيم.
وعبد الرحمن بدوي الذي قدم لنا عشرات الأسماء في الفلسفة والأدب والفن والموسيقي.. وفي زحمة هذه الأسماء الباهرة ضاع هو, فاختفت أسماء كثيرة لم نعرف أثرها وقدرها إلا بعد عشرات السنين!..ولا أنسى مقالات الدكتور محمد زكي عبد القادر رئيس تحرير جريدة الأهرام والذي عاش في محراب الفكر، مترفعا عن الصغائر مؤمنا بسمو الرسالة التي التزم بها..وكنت حريصا على قراءة مقاله اليومي في جريدة الأهرام ومعه المقال الأسبوعي (بصراحة) لهيكل..ولا أنسى أستاذي الدكتور زكي نجيب محمود فيلسوف الأدباء وأديب الفلاسفة؛ ذلك الأديب الموسوعي والذي كان يحاول مزج الفلسفة بالأدب، وأن يقدم خلاصة ذلك للناس ليكون قريبا من أفهامهم.
بعد ذلك بدأت أتفرغ تماما لدراسة علوم القرءان الكريم والحديث النبوي الشريف والتاريخ الإسلامي والفقه على المذاهب السابعة ودراسات الفكر الإسلامي وكل ما يتعلق بالمسيحية من مصادرها واليهودية من مصادرها والشيوعية من مصادرها..هذا المزج الفكري أهلني إلى العمل بالحقل الإسلامي منذ أكثر من أربعين عاما قضيتها داعية وخطيباً ومعلماً ومناظراً للمنظمات التبشيرية العالمية أسفرت عن خمسين كتاب متخصصاً في مقارنة الأديان وعلوم القرءان الكريم والسيرة النبوية العطرة.. عدد صفحات أي كتاب لا تقل عن خمسمائة صفحة.. وقد تم ترشيح بعضها كي تقرر على طلبة كلية الدعوة بجامعة الأزهر وذلك قبل الانقلاب ..وتم ترشيح البعض الأخر لنيل درجة الماجستير لطالبين من طلابها وذلك تحت إشرافي بعد أن تم أخذ الموافقة من مجلس الجامعة على هذا الأمر لأنني لست من أعضاء هيئة التدريس وهو أمر غير مسبوق بالجامعة..وبعد أن قطعنا شوطاً كبيراً في هذا المجال..جاء الانقلاب ليطيح بهذا كله..
كما أنني لا أنتمي إلى أي جماعة ولا أدين بأي فكر ولا عقيدة غير عقيدة أهل السنة والجماعة.
وللإطلاع على كتبي زوروا موقعي على الرابط التالي : صيحة الحق..موقع المهندس زهدي للدراسات الإسلامية http://zohdii.com/.

قالوا:

3 ـ < الصداقة هي الحب.. ولكن بلا أجنحة!
< الحب: موهبة… والزواج: خبرة!
< الزواج الناجح مشوار طويل, يبدو قصيرا!
< المرأة تبكي ليلة الزفاف.. والرجل بعد ذلك!
< الرجل يحب بسرعة.. والمرأة تكره أسرع!
< المرأة نوعان: التي تصنع للرجل بيتا.. والتي تصنع للبيت رجلا!
< المثل الأعلي للسعادة عند كل الناس: هي أن تتزوج جميع النساء.. ويبقي الرجال بلا زواج!
< إنني أفضل أن أعيش غنيا وأموت فقيرا..علي ان أعيش فقيرا وأموت غنيا!
< الذين أحبوا بقوة.. لم يحبوا من أول نظرة!
< أنا أعظم زوج في الدنيا.. زوجتي تتكلم وأنا أتثاءب!
< أعظم مسرح للمرأة.. غرفة رجل مريض!
< أعرج: عقل بلا حب.. أعمي: حب بلا عقل!
< أعمي: كل من يري في الدنيا انسانا واحدا!
< المرأة لا تكون قوية الا عندما تتسلح بضعفها!
< الشعوب كالنساء أحسنها هي التي لها مستقبل!
< الفتيات والعواجيز لهن فساتين فوق الركبة!
< الزواج والسياسة لايحتاج فيهما الانسان إلي مواهب!
< الزواج كالحياة ميدان معركة وليس سريرا من خشب الورد!
< إنه حديث العهد بالزواج.. ولذلك يقول لزوجته كل شيء!
< الحب حسنة وضعها الله علي وجه الحياة!
< المحبون نيام.. فاذا تزوجوا انتبهوا!
ـــــــــــــــــــــــــــــــ

صيحة الحق – موقع المهندس زهدي جمال الدين للدراسات الإسلامية

موقع صيحة الحق للمهندس زهدي جمال الدين متخصص في الدراسات الاسلامية والدراسات التاريخية والسياسية

zohdii.com

أحمد الحارون ولا أنسى أستاذي الدكتور زكي نجيب محمود فيلسوف الأدباء وأديب الفلاسفة؛ ذلك الأديب الموسوعي والذي كان يحاول مزج الفلسفة بالأدب، وأن يقدم خلاصة ذلك للناس ليكون قريبا من أفهامهم.

Zuhdy Gamalludeen Mohammad وعندما انتهى من كتابة دراسة أو بحث أعيد قراءته لأقدم كلمة أو أؤخر أخرى, وربما أحذف أو أضيف جملة, وقد أغير مكان الفقرات, تماما كما يحدث في عملية المونتاج السينمائي.
ولقد كان مدخلي إلى التراث ـ بعد قراءاتي السابقة فيه هو القيام بسياحة بين الكتب التي درست ظاهرة الحب مثل: طوق الحمامة لابن حزم, وذم الهوى لابن الجوزي, وروضة المحبين ونزهة المشتاقين لابن قيم الجوزية, وذلك حتى أكشف لنفسي ولغيري أن لغتنا العربية تستطيع أن تعبر عن أدق العواطف بأرق الألفاظ..
وهكذا بدأنا نكتب لكي نغير العالم, فانتهينا لأن نجد العالم هو الذي يغيرنا. لهذا أعلنت أكثر من مرة أن جيلنا فشل في التغيير وإن نجح بعضنا في التعبير.

Zuhdy Gamalludeen Mohammad في بدايتنا الأدبية كنا كأبطال السير الشعبية لنا هدف واضح محدد نحلم بتحقيقه, وانتهينا كأبطال المآسي الإغريقية, كل منا نفسه منقسمة على نفسه, وقد اختلط الخير بالشر والليل بالنهار. هجرنا قيم الثورة إلى قيم الثروة.
من مدن طرقها هدوء وطمأنينة إلى غابات اسمنتية أكلت ما حولها من لون أخضر, وازدحمت طرقها بالقلق والخطر: الأمانة غباوة, والفهلوة شطارة.

Zuhdy Gamalludeen Mohammad كلمة أخيرة أقولها, ذلك أنني عندما تركت دنيا الوظائف كنت أظن منطقيا أنني سأجد وقتا أكثر من الفراغ للقراءة والكتابة, لكن واقعيا كان الأمر عكس ذلك تماما. كانت الوظيفة تنظم لي وقتي, وربما يرجع ذلك إلى أنها أصبحت عادة لي على مدى سني عمري, لم أكن خلالها موظفا فقط بل ورب أسرة تشغلني شئون تعليم أولادي وعلاجهم وتربيتهم.
وقد أحالوني هم الآن أيضا بزواجهم أيضا إلى التقاعد, وإن كانت السعادة بالأحفاد ربما تفوق السعادة بالأبناء, ولعل ذلك راجع إلى أن نصيب الأجداد من الأحفاد هو الاستمتاع بلحظات مرحهم ومتابعة نموهم العقلي, بينما الآباء ـ بالإضافة إلى تلك المتع ـ يتحملون هموم تربيتهم. ولست أبالغ إذا قلت إن وقتي بعد ترك الوظيفة أصبح أضيق مما كان قبلها. ولقد عاونتني شريكة حياتي على مدى أربعين عاما ـ هي عمر زواجنا ـ على كتابة كل كلمة نشرتها وقد بلغت أكثر من أربعين كتابا.

محمد مطاوع ما شاء الله و الله أكبر

Moustafa Mousa جزاكم الله خيرا على هذا العطاء الوافر وجعلكم زخرا لرفعة الاسلام وافاد بكم المسلمين .. آمين

الأترجة المصرية فأنا طنطاوي الأصل اسكندراني النشأة رشيدي الإقامة..
**********************
هذا التنوع البيئي نلمسه في تنوع الثقافات فهنيئاً لكم به استاذنا، ذكرتني بشيخي الشيخ محمد العش عندما أراد أن يكتب لي إجازة عاصم، فقال لي أنار الله بصيرته: اكتبي فلانة بنت فلان الدمياطية المولد. فقلت له: لا يا شيخ محمد، أنا ولدت في الإمارات. فقال لي: إذا اكتبي الدمياطية الأصل. فقلت له: لا يا شيخ محمد، أنا والدي من سوهاج. فقال لي: طيب اكتبي الدمياطية الإقامة لإنك غلبتيني معاك. الله يبارك فيه ويحفظه ويبارك فيكم يا استاذنا العزيز

img_1374626289_466

في شبابي المبكر قرأت كتابا بقلم مؤلف أمريكي عنوانه (كيف تكسب الأصدقاء) كان من بين نصائحه أن الحديث عن النفس حديث غير جذاب, وأن الآخرين يفضلون أن نستمع إليهم بدلا من أن يستمعوا إلينا. من يومها تجنبت بقدر المستطاع أن استخدم ضمير المتكلم إلا إذا كان ضمير إحدى شخصياتي الدعوية أو عندما أعيش في مرفأ الذكرى أو الذكريات..هنا اكتشفت أن ضمير المتكلم ليس منفراً إلى هذا الحد وأنه أحيانا يكون ضميراً جاذبا لأن الآخرين يستمتعون أيضاً بالاطلاع على سير غيرهم وخصوصياتهم كلما أمكن ذلك.
من هنا كان باب الاعترافات في الصحافة من أكثر الأبواب جذبا للقراء.
وقد استخدمت هذا الضمير من قبل عندما تحدثت مرة عن (تجربتي) مع الدعاة وذلك عند الحديث عن همومي الدعوية, كما استخدمته في كثير من حواراتي التي كانت ذاكرتي وأنا أهم بكتابة هذه السيرة الذاتية الأدبية الموجزة.

وأذكر أنني بدأت أتعامل مع الكتب في وقت مبكر, ربما كان سن الثالثة عشرة, في إجازة الصيف,وكنت أيامها احرص على كل ما هو مكتوب تحت عنوان قالوا..
وإليكم طائفة مما بقي من جمعي الأول:
< العقل له تجاعيد.. القلب: لا.
< ليس كل عمل يبعث علي السعادة.. ولكن لا سعادة بلا عمل.
< المشاعر تتغير.. الحقائق: لا.
< ليست حماتك أسوأ مافي حياتك وإنما ابنتها.
< الكبار يفضلون ان يعيشوا في الماضي.. لأنه أرخص.
< العطاء ليس من أعماق الجيب.. ولكن من أعماق القلب.
< جميل ان تحب من أول نظرة.. أجمل ان تعيد النظر.
< الحب قصة قصيرة جميلة.. والزواج رواية طويلة مملة.
< كثير من النساء يخفن من منظر الفأر.. ولكن لا يترددن في ركوب السيارة مع الذئاب.
< جسم المرأة الذي له جغرافيا, سوف يكون له تاريخ صعب.
< بالفلوس نبني مسكنا.. وبالحب نبني بيتا.
< لن يكون لك مكان تحت الشمس إذا عشت في ظل والديك.
< أنت لاتصعد السلم لمجرد النظر إليه.
< مصيبة: كثير من الناس لا يعملون مع انهم يشغلون وظائف مهمة.
< الفرق بين الأعزب والمتزوج أن الأعزب يكره حياته.. والمتزوج يكره الحياة.
< قطار الفشل يمشي علي عجلات من الكسل.
< لكي توقع المرأة رجلا في شباكها تحتاج الي خيوط من حرير.. ولكي تحتفظ به زوجا تحتاج إلى سلاسل من حديد.
< متاعب المرأة في الأربعين أنها في الخمسين.
< الساعة في يد المرأة مهمة جدا فعن طريقها تستطيع أن تتأخر في كل مواعيدها.
<أحسن طريقة لاستدعاء الطبيب ليلا ونهارا وفي يده الدواء: أن تتزوجيه.

التعليقات

الأترجة المصرية مقالات عناوينها جذابة فعلا، ليتك يا أستاذنا الفاضل تتحفنا بمضمون بعضها، وبمناسبة البدء في القراءة:
أذكر أن اول ما قرات كان مجلة ماجد، كنت في الصف الأول الابتدائي، وكنت أقرأ ما تقع عليه عيني في الصحف اليومية، لأنني بمجرد ما تعلمت القراءة كان عندي نهم شديد لها، وأول ما قرأت من الكتب: النظرات للمنفلوطي، كنت تقريبا في التاسعة من عمري، وكتاب في علم النفس لا أذكر لمن، وتوالت القراءات …. حتى وصلنا إلى مرفأ الذكريات

Zuhdy Gamalludeen MohammadDuaa Apassyالعقل له تجاعيد . القلب لا
وأنا أعجبتني..لأن من يعيش بتجاعيد العقل يشيخ بسرعة..أما من يعيش بصفاء القلب فهو شباب على طول مهما تقدم به الزمن..

Zuhdy Gamalludeen Mohammad الأترجة المصرية سوف اكمل السلسلة بإذن الله تعالى..

Zuhdy Gamalludeen Mohammad لتحميل كتاب (كيف تكسب الأصدقاء ) لديل كا رنيجي..من هنا http://mybook4u.com/…/%D9%83%D8%AA…/download/final/565

كيف تكسب الأصدقاء وتؤثر فى الناس لـ ديل كارنيجى

mybook4u.com

Enas Elsayed ديل كارنيجي ينصح الناس وسمعت انه مات منتحرا لأادري لماذا نقرأ لهؤلاء ولدينا القرآن

الأترجة المصرية نقرأ لهؤلاء لناخذ السمين ونترك الغث، في عصر الفتوحات والنهضة العلمية أخذ المسلمون من العلوم الأخرى ما اسسوا به حضارتهم ونهضتهم، وألفوا مؤلفاتهم التي بها فهمنا القرآن والسنة

Eng Abdul Latif Elsheikh اعتقد كتاب جدد حياتك للعلامه الشيخ الغزالي فيه الكثير من افكار كارنيجي ولكنها مستوحاه من اقدس واصدق الكتب… قرانا العظيم

Zuhdy Gamalludeen Mohammad احسنت يا الأترجة المصرية في قولك:
(نقرأ لهؤلاء لنأخذ السمين ونترك الغث، في عصر الفتوحات والنهضة العلمية أخذ المسلمون من العلوم الأخرى ما أسسوا به حضارتهم ونهضتهم، وألفوا مؤلفاتهم التي بها فهمنا القرآن والسنة)..
كانت كتب الشيوعية والنصرانية من المحرمات والمحظورات التي يجب ألا نقترب منها..هكذا كان التوجيه الذي عليه قد تربينا..
لأن حديث رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لعمر بن الخطاب حينما سأله عن تلك التي بيمينه فقال له إنها التوراة ..وزجره رسول الله صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ..قال الإمام أحمد: حدثنا عبد الرزاق، أنبأنا سفيان، عن جابر، عن الشعبي، عن عبد الله بن ثابت قال: جاء عمر إلى النبي صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فقال: يا رسول الله، إني مررتُ بأخٍ لي من قُرَيْظَة، فكتب لي جَوَامعَ من التوراة، ألا أعرضها عليك؟ قال: فتغيَّرَ وَجْهُ رسول اللهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ – قال عبد الله بن ثابت: قلت له: ألا ترى ما بوجه رسول الله صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ؟ فقال عمر: رضينا بالله ربا، وبالإسلام دينا، وبمحمد رسولا- قال: فسُرِّيَ عن رسول الله صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وقال: «وَالَّذِي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بِيَدِهِ لَوْ أَصْبَحَ فِيكُمْ مُوسَى عليه السلام، ثُمَّ اتَّبَعْتُمُوهُ وَتَرَكْتُمُونِي لَضَلَلْتُمْ، إِنَّكُمْ حَظِّي مِنْ الأمَمِ، وَأَنَا حَظُّكُمْ مِنْ النَّبِيِّينَ».
حديث آخر: قال الحافظ أبو بكر حدثنا إسحاق، حدثنا حماد، عن مُجالد، عن الشعبي، عن جابر قال: قال رسول الله صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «لا تَسْأَلُوا أَهْلَ الْكِتَابِ عَنْ شَيْءٍ، فَإِنَّهُمْ لَنْ يَهْدُوكُمْ وَقَدْ ضَلُّوا، وَإِنَّكُمْ إِمَّا أَنْ تُصَدِّقُوا بِبَاطِلٍ وإما أنْ تُكَذِّبُوا بِحَقٍّ، وَإِنَّه واللهِ لَوْ كَانَ مُوسَى وَعِيسَى حَيَّينِ لَمَا وَسِعَهُما إلا اتِّباعِي)..
وفي هذا أمر صريح من رسول الله صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بعدم الاقتراب من هذه الكتب نهائياً..هكذا كانوا يعلموننا..
في حين أن الفهم الصحيح لهذا الحديث إنما هو عكس ذلك تماماً فالرسول صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لم ينهه عن الاطلاع ولكن نهاه عن الإتباع..
والبون بينهما كبير..بل على العكس من ذلك تماماً لقد أمرنا رسول الله صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بالتعلم والاطلاع فهو القائل صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (من تعلم لغة قوم أمن مكرهم).. وقد أمر النبي صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ زيد بن ثابت أن يتعلم اللغة السُّرْيانية رواه أحمد ( 5 / 182 ) من طريق الأعمش عن ثابت بن عبيد عن زيد بن ثابت ورواه الترمذي ( 2715 ) من طريق عبد الرحمن بن أبي الزناد عن أبيه عن خارجة بن زيد بن ثابت عن أبيه زيد قال أمرني رسول الله صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أن أتعلَّم له كلمات من كتاب يهود قال ( إني والله ما آمن يهود على كتاب).
قال : فما مرّ بي نصف شهر حتى تعلمته له قال : فلما تعلمته كان إذا كتب إلى يهود كتبت إليهم وإذا كتبوا إليه قرأت له كتابهم ) . ورواه أحمد و أبو داود والحاكم وغيرهم وقال الترمذي هذا حديث حسن صحيح وخالفه غيره فتكلم في ابن أبي الزناد فقد ضعفه يحي بن معين وأحمد وجماعة ووثقه مالك وغيره ولا بأس به إذا لم يتفرد بالحديث وقد اعتبر بحديثه غير واحد والخبر محفوظ وقد علقه البخاري في صحيحه ( 95 / 7 ) جازماً بصحته …
فالشيوعية كانت في مفهومنا آنئذٍ عبارة عن إلحاد وإنكار وجود الله..والنصرانية تم اختزالها في التثليث وأصبحت الأقانيم عبارة عن ثلث إله وثلث إله وثلث إله..مجموعها إله واحد..هذه هي المسيحية..أو هكذا كنا نتعلم من أساتذتنا..وكان ثمرة هذا اللقاء هو دراستي لخمسين مرجعاً من المراجع المعتمدة عند الشيوعية وأخذت حقي منهم بعد عشر سنوات من هذا اللقاء حينما سنحت لي الظروف..

Zuhdy Gamalludeen Mohammad معقول الأستاذة Enas Elsayed هي التي تقول ذلك؟..

Enas Elsayed انا بأقوله من وجهة نظر باب النجار مخلع ﻷن فيه ناس كتير بتاخد الكتاب دول علي انهم الحل الوحيد للخروج من الازمه التي هم فيها وممكن حضرتك تقولي ايه اللي استفدته زياده من قراءه كتابه؟؟ مجرد سؤال

Zuhdy Gamalludeen Mohammad الأستاذة Enas Elsayed بصراحة أنا لم أستفد شيئا من الكتاب..لأنني لم أعش طفولتي إلا مبكرا جدا وتحديدا في الثلاثين من عمري..فلقد اتخذني والدي رحمة الله عليه صاحبا له وصديقا وأخاَ الأمر الذي جعلني اطلع على أسرار الكبار وأنا صغيرا فكنت كبيراً..فلما تقدمت بي السنون كان كل أصدقائي الأقل عمرا فيهم يكبرني بعشرين عاماً ومع ذلك كنت أحس في قرارة نفسي أنني اكبر منهم جميعاً وكان نفس الإحساس عندهم متبادل.. ولا يمنع ذلك من أن أدل علي الكتاب وغيره..

Enas Elsayed انا لا اترك كتابا يقع تحت يدي سواء عربي أو انجليزي إلا قرأته ولكن يحزنني كثيرا وجود تلك الكتب كمؤثرات حياتيه للبعض حتي كتاب عائض القرني لاتحزن وهو كتاب من الكتب التي تحقق اعلي المبيعات في الدول العربيه جزء كبير جدا منه منقول من كتاب كارنيجي برضه وهو دع القلق وابدأ الحياه

Salwa NessimEng Abdul Latif كتاب جدد حياتك هو ترجمة لكتاب دع القلق وابدأ الحياة ، وقد اشار الشيخ الغزالي لذلك ف مقدمة الكتاب وقد استقي منه عائض القرني كتاب لاتحزن ايضا

Ashraf Mansour اخي العزيز الحاج زهدي. الكتاب الذي وجدته اكثر قرباً الي نفسي من كتاب ديل كارنجي و الشيخ الغزالي وعائض القرني هو كتاب “استمتع بحياتك” للشيخ محمد العريفي. اعيد القراءه فيه من وقت للآخر حتي لا أشعر بأنني غريب وسط هذا الزمان. انصح الجميع بان يقرأه.